Whatsapp
Youtube
Instagram
×

استشارات في قضايا المخدرات

آخر تحديث: 30 أكتوبر، 2022

المقال التالي:
المقال السابق:
استشارات في قضايا المخدرات

مرحباً بكم بالموقع الالكتروني لمكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية في جدة بالمملكة العربية السعودية. فيما يلي أشهر استشارات في قضايا المخدرات؛ مع العلم بأن جميع المعلومات الواردة في هذا المقال وغيره من مقالات الموقع لا يمكن اعتبارها استشارات في قضايا المخدرات ولا بأي حالٍ من الاحوال؛ ونرحب بطلب استشارة قانونية عبر التواصل معنا على الرقم: 0595911136.

كم مدة التحقيق في قضايا المخدرات؟

تعد الجرائم المتعلقة بالمخدرات من القضايا الجنائية كما أنها من أخطر أنواع الجرائم. وأكثرها تهديداً على أمن المجتمع والدولة. ولذلك سمح المشرع للضباط من الشرطة القضائية إذا استدعت الضرورة. أن يقوموا بالتحقيق الابتدائي في قضايا المخدرات. وأنّ بإمكانهم أن يوقفوا أي فرد مشتبه به. في أماكن مناسبة لكرامة الأفراد. ومخصصة لهذا الغرض. لفترة زمنية تقدر ب 48 لا أكثر. ويوجد إمكانية لكي يمدد الحجز ليصبح 192 ساعة وهي فترة ثمانية أيام.  وذلك بسبب خطورة هذا الاتهام وإمكانية مساسه بالحرية الفردية للأفراد. قام المشرع بوضع عدة ضمانات. ووجب على ضابط الشرطة أن يقوم بإخبار الشخص الذي يوقفه بجميع حقوقه مثل أن يقوم بفحص طبي. أو توكيل محامي قضية مخدرات. كما له حق الاتصال مع عائلته وإخبارها. وحق زيارة المحامي وعائلته له. وحق توكيل محامي قضايا مخدرات في جدة ليقدم له استشارات في قضايا المخدرات.  ولقد أكدت النيابة العامة أنها قامت بتفعيل طرق استصلاح المشتبه والعمل على استقامته. من خلال حفظ التحقيق في القضايا المتعلقة باستخدام المواد المخدرة والاحتفاظ بها من أجل تعاطيها. أو استعمالها الشخصي في أول مرة عند التأكد من مناطها النظامي. وقد أجاز النظام في المملكة حفظ التحقيق في قضايا المخدرات في المرة الأولى في الحالات الآتية:

حالات حفظ الدعوى في قضايا المخدرات

  1. عندما لا يكون عمر المتهم يتجاوز العشرين عاماً.
  2. ألا تكون جريمة تعاطي المخدرات أو استعمالها مقترنة بجريمة جنائية غيرها وتتطلب النظر فيها شرعاً.
  3. إضافةً إلى ذلك عندما لا تكون جريمة التعاطي أو الاستعمال للمخدرات. أو المؤثرات العقلية مقترنة بحادث سير. ترتّب عليه موت وأصبح في ذمّة المتهم حقوقاً خاصة بها.
  4. وأيضاً عندما تم إمساك المتهم يجب ألا يكون صدر منه أي فعل أو مقاومة. أدت إلى حدوث إزعاج أو ضرر للسلطة الخاصة بالقبض على المتهم أو غيرها.

الجميع يعلم أن التورّط في المخدرات مشكلة معقدة وخاصةً في النظام السعودي. وموضوع لا يستهان فيه. لذلك إذا كنت على حيرة في موضوع مدة التحقيق في قضية مخدرات. وتريد  استشارات في قضايا المخدرات. فمكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية. مستعد دائماً لتقديم أفضل النصائح بواسطة نخبة من أشطر المحاميين المتواجدين في المملكة.

شاهد الزوار أيضا: قائمة بأشهر محامين المخدرات في السعودية.

كيف يتم التعامل مع المتهم في قضايا المخدرات عند القبض عليه؟

  • يجب توضيح هذه الفقرة في مقال استشارات في قضايا المخدرات. لأن الكثير يتساءلون عن الطريقة التي يتعامل بها المتحكم عند الإمساك به. وعن كيفية الحصول على استشارات في قضايا المخدرات. وهذا الذي سنلقي الضوء عليه في هذا البند.
  • إن القانون في المملكة العربية السعودية لا يقوم بتجريم أحد أو يعاقب الشخص المتعاطي في أي مادة من مواده. إنما يقوم بتوجيه هذا المتهم إلى وزارة الصحة. وذلك من خلال مكافحة المخدرات لكي يتم إعطاءه العلاج اللازم.
  • إن المدة المسموح بها تقدر بستة أشهر أو أكثر وذلك حسب الحالة التي يعاني منها كل فرد وعن طريق السلطة التقديرية.
  • أيضا إذا كان هناك ملاحظة أنه في فترة العلاج أصبح يوجد تحسن في حالة المتعاطي. وأصبح هناك تحسن في معاملته وسلوكه. وكان على وشك الشفاء. سوف يتم تخفيض الفترة إلى أقل من ستة أشهر.
  • وقد قام النظام السعودي بالتأكيد على أنه سيتم مضاعفة العقوبة وتشديدها حتى تكون سنتين إذا ثبت أن المتهم عضواً.  أو له علاقة تخص وظيفية مع مكافحة المخدرات.
  • ويتم تشديد العقاب أيضا إذا تم إمساك المتهم وهو في عمله.

مكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية استطاع أن يثبت خلال عدة سنوات عن كمية الدقة والحذر والاحترافية في العمل. وقدرته على تقديم النصائح عن العديد من استشارات في قضايا المخدرات. إضافة إلى أنه من غير شك ينال ثقة الكثير من الذين تواصلوا معه. وقدم لهم المساعدة والنصائح. مما جعله يحصل على لقب أفضل مكاتب المحاماة في جدة. لذلك لا تتردد بالتواصل مع محامي قضايا مخدرات عبر الرقم: 00966595911136.

طريقة التحقيق في النيابة العامة مع المتهم في قضية مخدرات:

عندما يحال المتهم من أجل التحقيق في قضية المخدرات. وفي أثناء سير التحقيق معه يطرح عليه العديد من الأسئلة في النيابة. وبالتالي عندما يتم استجواب المتهم يسأل الأسئلة الآتية:

  • مثلاً ما هو رأيك في التهمة التي نسبت إليك؟ سواء كانت حيازة مخدرات من أجل تعاطيها أو الاتجار بها.
  • في أي وقت وفي أي مكان حدث ذلك؟
  • لماذا كنت متواجد في التوقيت والمكان الذي تم ذكرهم؟
  • من كان يوجد معك في ذلك الوقت؟
  • من الجهة الذي قامت بالإمساك بك؟
  • ما هو الحديث الذي كان قائم بينك وبين المتهمين؟ وما هو الغرض من هذا الحديث؟
  • ما هو رأيك في الذي كتب في مضر الضبط(//) والذي حُرّر بمعرفة(//)؟ والذي كان بتاريخ(//)؟
  • هل يوجد أي مشاكل أو اختلاف بينك وبين الشخص الذي قام بفتح المحضر؟
  • ما هو تبريرك للذي جاء في محضر الضبط المذكور؟
  • وهل هناك سوابق أو تهم شبيهة لهذه التهمة؟
  • وأخيراً أنت شخص متهم بالحيازة على مواد مخدرة بغرض تعاطيها أو الاتجار بها وبطريقة غير قانونية. هل يوجد ما تود أن تضيفه؟
  • ويكون هناك العديد من الأسئلة التي تخص كل من الشخص المتهم. والشخص الذي قام بفتح المحضر وعلاقة المتهم به. ويجب أن يكون المتهم على دراية بطريقة الرد على مثل هذه الأسئلة.

إضافة إلى ذلك لا يكون لديك القدرة على الرد والدفاع عن نفسك أمام المحكمة المختصة في قضايا المخدرات. ككتابة مذكرة دفاع في قضية ترويج مخدرات مثلاً لذلك يجب عليك المسارعة وطلب استشارات في قضايا المخدرات من المكاتب المختصة. وعليك التوجه لمكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية. من أجل توكيل أشطر محامي من المتواجدين في جميع فروعنا في المملكة.


انظر أيضاً:

هل يوجد أسباب للبراءة في قضايا المخدرات؟

دائماً ما يقوم الشخص المتورط أو المتهم بتوجيه هذا التساؤل للمحامي. هل أستطيع أن أثبت أنني بريء؟

كنا قد تحدثنا بالتفصيل عن أسباب البراءة في قضايا المخدرات في السعودية راجع المقال لتفاصيل أكثر.

أو لقد تورطت في قضية تخص المخدرات لأنني تأثرت بعدة عوامل كرفاق السوء أو حالتي النفسية..إلخ.  أو هل يمكن أن تخف العقوبة أو أتخلص من هذه التهمة؟

لكن للإجابة على هذا التساؤل فإنه كما تحدثنا في البنود السابقة في بداية المقال. أن النظام في المملكة يحيل أي متهم تم ثبوت جريمته إلى القضاء السعودي. لكن يوجد العديد من الأسباب التي تعطي البراءة في القضايا الخاصة بالمخدرات ومن هذه الأسباب:

  • يوجد معاملة خاصة للأفراد الذين لم يصلوا سن الرشد ولكن يجب أن يكونوا حققوا الشروط المنصوص عليها في القانون.
  • مثلاً إذا لم يوجد اكتفاء للشروط الخاصة بالجريمة التي ينص القانون عليها( أسباب إجرائية ).
  • أن يكون عمر الفرد أقل من عشرين سنة. ويكون بعد ذلك متفرغاً للدراسة.
  • إذا كان المتهم يقوم بالتعاطي  فقط. فهذا يؤدي إلى  أن يخف عليه العقاب. أما إذا كان يهرب المخدرات أو يروج لها. فيجب أن يطبق عليه كافة العقوبات المنصوص عليها في القانون.
  • وأيضاً في حال لم يثبت عليه أي أحكام تعاطي مخدرات أو الترويج له من قبل. وأن تكون هذه التهمة هي أول مرة توجه له بخصوص حيازة المخدرات.
  • أن لا تكون الجريمة مقترنة بأي جريمة أخلاقية أخرى.
  • وغير ذلك يجب ألا تكون مقترنة بحادث مرور أدى إلى موت أحد الأـشخاص.
  • إضافة إلى أنه لا يجب أن يكون مطلوب لإلقاء القبض عليه  في مسائل أخرى.

وفي هذه الحالة يقرر عليه الجزاء التأديبي لفترة ثلاثة أشهر لا أكثر أو أن يتم جلده خمسين مرة.

انظر أيضا: كيف يتم التبليغ عن مدمن مخدرات في السعودية؟.

هل يوجد أسباب لتخفيف الحكم؟

من المعروف أن النظام في المملكة العربية السعودية يتصف بالصعوبة والصرامة على كل فرد يتم القبض عليه وهو لديه مخدرات. لكن في نفس الوقت يحرص النظام السعودي على أن لا تطبق العقوبات الخاصة بجرائم المخدرات على الأفراد في الحالات الآتية:

عندما يتم إلقاء القبض على الشخص المتعاطي للمخدرات. وهو لا يوجد معه مخدرات فإن النظام يعفي الفرد من الجزاء الخاص بالمخدرات.

أيضا إذا تم إمساك الفرد المتعاطي وفي حوزته كميات قليلة من المخدرات. فتوجّه إليه عقوبة حيازة المخدرات من أجل التعاطي وليس بهدف الاتجار بها أو الترويج لها.

لكن في هذه الحال إذا كانت الكمية قليلة وبهدف التعاطي فقط فإنه يفرض عليه عقاب الحبس لفترة زمنية تقدر بسنتين أو أقل.

وأضف إلى ذلك إذا كانت نوعية هذه المواد غير مصرح بها. أو من المواد المؤثرة على العقل فتزداد العقوبة على الفرد المتهم.

إذا كنت مجرد ضحية لجريمة المخدرات. أو تريد استشارات في قضايا المخدرات. فقم بالتواصل مع مكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية  وسارع بتوكيل محامي جدة من نخبة المحاميين في المملكة عن طريق مكتبنا المتواجد في كل الفروع في السعودية. والذي يملك الإحساس بالمسؤولية والتعامل بالأمانة مع قضايا الموكلين. وستكون قد اجتزت نصف الطريق الصحيح لحل قضيتك المتعلقة بالمخدرات.

انظر أيضاً: محامي الدمام في السعودية

كم تكلفة الاستشارات في قضايا المخدرات؟

عندما تتعرض للاتهام بقضية مخدرات. ستبدأ بالتفكير مباشرة بتوكيل محامي معروف وذو خبرة. وستكون بحاجة إلى استشارات في قضايا المخدرات.

في السعودية لا يوجد تكلفة ثابتة للاستشارة في قضية المخدرات أو في توكيل محامي. وذلك لأن أجر المحامي يختلف باختلاف القضايا الموجهة إليه للعمل بها.

وبالتالي لا يوجد أي نظام يحكم تكاليف الاستشارات في قضايا المخدرات. سواء من ناحية سقف أعلى لها أو من ناحية حد أدنى لها. فهذا يعود على المحامي نفسه فكل محامي يحدد سعره الذي يراه يناسبه. وذلك بناء على خبراته ومهاراته والشهادات الحاصل عليها أو على أدائه لأعماله. فليس هناك ما يحدد التكاليف المفترض وضعها. مثله في ذلك مثل أي تاجر هو الذي يحدد الأجر الذي يراه مناسباً. إضافة إلى ذلك يرى الجهد والوقت الذي يخسره في القضية ويضعها في عين الاعتبار. ويحدد عليها سعره وعليه فإن كل محامي له تكلفة مختلفة  تحددها جودة أعماله وقدرته على نجاحه في العمل الموكل إليه.

اقرأ عن التكاليف بالتفصيل من خلال مقال: كم يأخذ المحامي في قضية مخدرات.

 ما هو دور المحامي في قضايا المخدرات؟

من حق الشخص المتهم أن يقوم بتوكل محامي مختص بقضايا المخدرات. والحصول على استشارات في قضايا المخدرات. لكي يدافع عنه أمام النيابة عند التحقيق معه. بالتالي يستطيع محامي المخدرات الحضور مع الشخص المتهم. خلال التحقيق أمام النيابة العامة.

على المحامي حينما يمثل أمام السيد وكيل النائب العام المحقق أن يكون يعلم أن دوره قائماً على إجراءات التحقيق. ولكي يكون لحضوره جدوى:

  • أولاً يجب أن يكون ملماً كل الإلمام بأحكام قانون الإجراءات الجنائية بصفة عامة. وتعليمات النيابة العامة بصفة خاصة. وكذلك بنص قانون المخدرات المعمول بأحكامه. ويستطيع في بداية الحضور أن يستأذن المحقق في الاطلاع على المحضر الضبط. وكذلك على محضر النيابة الذي تم افتتاحه.
  • ثانياً  يجب أن لا يقاطع السيد وكيل النيابة والانتباه إلى أسئلته. ولا يقوم بالمشاركة أو التدخل في الذي يقوله المتهم.ويستطيع أن يدون كل الأقوال التي أبدى بها موكله. خاصة لو شعر أنها مجدية لإثباتها.
  • ثالثاً يستطيع الاعتراض إذا شعر أن سؤالاً إيحائياً وجّه لموكله.
  • رابعاً أن يعمل جاهداً لتتبع المثول أمام المحقق. عند سماع شهود الإثبات مصراً على شهود أكثر من شاهد.  وله إن شاء أن يطلب توجيه أسئلة للشاهد. لأن الإجابة عنها قد تكشف تناقض شهود الإثبات. ومنها مصدر التحديات والاشتراك فيها من عدمه. وكيفية الضبط ومكانه وساعته ونوعه كل ذلك وكيفية الضبط وكم المخدرات.  يجب إطلاق ما يراه مفيداً من أقوال لموكله ولقضيته.
  • خامساً في نهاية التحقيق يدون كافة الدفاعات القانونية. والتي توصل إليها من المحضر ومتابعته للتحقيق.

وأخيراً خلال التحقيق أمام النيابة العامة. يقوم المحامي بأخذ الإذن من أجل إخلاء سبيل المتهم بالضمانة التي تجدها مناسبة. وقد يكون إخلاء السبيل بضمانة مالية أو شخصية أو حتى بدون ضمانة. وذلك وفقاً لطلب المحامي ويعود القرار النهائي للنيابة العامة.

اقرأ أيضاً: محامي مخدرات في السعودية

هل قضايا المخدرات مخلة بالشرف؟

  • إن المشرع لم يقم بتحديد الجرائم المخلة بالشرف ولم يضع معيار ثابت لأجلها. لكن قام بذكر البعض منها. فعلى سبيل المثال تعتبر القضايا المخلة بالشرف التي تؤدي إلى إضعاف الدافع الديني. والهدف من أن المشرع لم يحدد هذه الجرائم بشكل واضح. لكي تعطي السلطة القضائية التقديرية حق التوسع في تقرير عن جريمة معينة إذا كانت تعتبر مخلة للشرف أم لا.
  • ومن الأمثلة على هذه الجرائم ( الرشوة، التزوير، الاختلاس، جرائم الخيانة، الجرائم المتعلقة بهتك العرض، النصب، وأيضاً المخدرات). وقد اعتبرت جرائم المخدرات من الجرائم المخلة بالشرف لأنها تقوم بإضعاف الدافع الديني للشخص الذي يرتكبها. وتؤدي إلى تشويه سمعة الشخص المجرم وكرامته. فهي تعود إلى الانحراف في طباع الفرد والسوء في أخلاقه. لأن الشخص الذي يرتكب هذه الجريمة يؤدي إلى إضرار المجتمع بأسره.

المخدرات تؤدي إلى الإدمان والإدمان يدفع بالشخص إلى ارتكاب مختلف الجرائم. لذلك إذا كنت في حاجة استشارات في قضايا المخدرات. فلا تتردد بالتواصل مع مكتب الصفوة في المملكة وهو سيدلك على الطريق الصحيح.

اقرأ أيضاً: استشارة قانونية محاميين سعوديين.

هل المخدرات قضية جنائية؟

يصنف القانون السعودي قضايا المخدرات بوصفها جرائم شديدة الخطورة ولذلك يتعامل معها بوصفها قضايا جنائية. وتتولى المديرية العامة لمكافحة المخدرات متابعة وملاحقة جرائم المخدرات. من ترويج وتعاطي وإدمان وغيرها وتختلف الأحكام المتعلقة بكل حالة تبعاً لنوع الجريمة التي يحددها النظام قانون مكافحة المخدرات لعام1442.

يحكم عليه بالإعدام كل فرد ثبت عليه إحدى هذه الجرائم

  1. التهريب
  2. تصدير أو إنتاج وزراعة المواد المخدرة
  3. تلقي المواد المخدرة من المهربين أو المروجين
  4. كل من يروج المواد المخدرة أو يقوم ببيعها أو توزيعها.

هل قضايا المخدرات يشملهم العفو؟

نعم، المحكومين بقضايا المخدرات جميعهم مشمولين بالعفو لكن بالتفصيل الآتي:

  1. قضايا الاستعمال أو الحيازة المجردة أو الحيازة بقصد الاستعمال للمرة الرابعة فما دون مشمولة بالعفو
  2. قضايا الترويج للمخدرات (المروّج) مشمول بالعفو بشرط أن يكون المرة الأولى التي حدثت فيه الترويج.
  3. بالإضافة إلى قضايا التهريب وما في حكمها  (المهرب) مشمول بالعفو.  بشرط أن يكون للمرة الأولى وأن يكون المهرب قد أمضى بالسجن نصف المدة المحكوم بها. أو سيمضيها خلال تسعة أشهر قادمة من تاريخ صدور  الأمر الملكي بهذا العفو.

ونكون قد وصلنا إلى ختام مقالنا: استشارات في قضايا المخدرات وأرجو أن نكون استطعنا عن نجيب عن كافة التساؤلات التي كانت عالقة أمامكم بخصوص استشارات في قضايا المخدرات.


انظر أيضا

تحليل المخدرات للعسكريين كبتاجون

محامي مخدرات في الدمام.

لائحة اعتراضية في قضية حيازة مخدرات.

محامي متخصص في قضايا المخدرات.

حكم حد المسكر للعسكري في السعودية.

 

المصادر والمراجع:

موقع ( ويكيبيديا )

اللائحة التنفيذية لنظام مكافحة المخدرات.

4.5/5 - 336

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *