Whatsapp
Youtube
Instagram
×

متى يسقط الحكم في قضايا الشيكات

آخر تحديث: 30 أكتوبر، 2022

المقال التالي:
المقال السابق:
متى يسقط الحكم في قضايا الشيكات

ماذا يعني سقوط الحكم في قضايا الشيكات؟

بالحديث عن مقالنا متى يسقط الحكم في قضايا الشيكات، فإن الشيكات بشكل بسيط هي إحدى أنواع الأوراق التجارية التي يتم استخدامها في المملكة العربية السعودية بالإضافة إلى الكمبيالات والسندات.

وهذا ما يؤدي بشكل طبيعي إلى وجود قضايا قانونية متعلقة بها، ولكن ماذا يعني سقوط الشيك؟ ومتى يسقط الحكم في قضايا الشيكات؟

فيما يخص مصدر الشيكات، فهي أوراق تقوم البنوك بإصدارها واعتمادها كوسيلة دفع مالية، وهذا من شأنه تسريع عمليات الدفع التجارية وتسهيلها.

وتلك طريقة للاستغناء عن الطرق التقليدية التي تقوم على منح المال من قبل شخص إلى شخص آخر بشكل نقدي، ويحدث في حال استخدام الشيك نقل مال من حساب شخص إلى حساب شخص آخر داخل البنك بأمان.

وبالإضافة إلى السهولة والسرعة التي تتيحها هذه الطريقة، فهي تساعد على التخلص من كل المخاطر التي يمكن أن تلحق بالطريقة التقليدية كوجود أخطاء في العد لهذه الطريقة أو ربما تعرضها للسرقة.

ومما لا شك فيه أن السؤال عن سقوط الحكم ومتى يسقط الحكم في قضايا الشيكات يتم التعامل معه على نوعين، ويعود ذلك إلى تنوع الشيكات بين شيكات تجارية وشيكات جنائية.

ويتم التعامل مع القضية وسقوط حكمها، ومتى يسقط الحكم في قضايا الشيكات بحسب فئة الشخص الذي قام بسحب الشيك فيما لو كان تاجر أو لا، وبناءً على ذلك يتم تحديد كيفية ومدة ومتى يسقط الحكم في قضايا الشيكات.

وعليه، في حال تعرضت لأي مشكلة خاصة بالشيكات سواءً كنت قد حصلت على شيك من أحدهم، ثم اكتشفت بأنه لا يحتوي الرصيد المطلوب، أو كنت قد قدمت شيك لأحدهم ثم قام برفع دعوى ضدك لعدم احتواء الشيك على الرقم المطلوب.

يمكنك الاستعانة بمحامي متخصص في القضايا التجارية والشيكات من مكتب الصفوة للمحاماة في المملكة العربية السعودية، والذي سيقدم لك أفضل الخدمات والنصائح والإرشادات القانونية الخاصة بالشيك والقضية.

وسيخبرك عن معنى سقوط الحكم في مثل هذه القضايا، بالإضافة إلى تحديد متى يسقط الحكم في قضايا الشيكات المختلفة وكيفية خروجك من هذه المشكلة وحل القضية بأقل الأضرار.

قد يهمك:

 

هل يسقط الحكم في قضايا الشيكات؟

تظهر الكثير من التساؤلات الخاصة بالشيكات وقضاياها من قبل الكثير من الناس حول معنى سقوط الحكم، ومتى يسقط الحكم في قضايا الشيكات؟ ويعود ذلك إلى وجود الكثير من الأشخاص المتوافدين إلى المحاكم المختلفة في شتى أنحاء المملكة العربية السعودية للسؤال عن أحقيتهم في قضايا شيكات متنوعة.

فضلاً عن الاستفسار عن الأحكام القضائية التي صدرت فيها، بالإضافة إلى كثرة القضايا الخاصة بمحاولات استرجاع حقوق مالية موجودة في شيكات اكتشفوا لاحقاً أنها بدون رصيد.

ومن الجدير بالذكر أن المحاكم في المملكة العربية السعودية الخاصة بالمخالفات والجنح تعج بالقضايا المرتبطة بالشيكات الغير صالحة، والتي تعد عبارة عن صكوك ورقية مبنية على تصريح شخص ما وفقاً لمعايير تجارية مصدقة قانونياً لشخص آخر.

والذي يحق له سحب المبلغ المذكور في الشيك من حساب الشخص الأول من الطرف الثالث، والذي هو البنك، وفي هذه المرحلة تحدث قضايا الشيكات، فيحدث أن يمتنع البنك عن صرف الشيك للشخص الذي يحمله.

وذلك لأن الشخص الذي قام بمنح الشيك لا يملك في حسابه المبلغ الذي تم ذكره في الشيك، أو قد يكون الشيك في الأساس بدون رصيد.

وفي هذه الحالات، يحق للشخص حامل الشيك أن يقوم باللجوء إلى القانون والقضاء لتحصيل حقوقه من الشخص الذي منحه الشيك، وفيها يقوم بتقديم الشيك والبدء بقضية تقادم الشيكات، وذلك عبر الاطلاع على متى يسقط الحكم في قضايا الشيكات وذلك باختلاف الحالة.

وعليك عند وقوعك في مثل هذه المشكلة استشارة محامي متخصص في القضايا التجارية والشيكات لكي يمثلك في المحكمة ويدافع عنك لكسب القضية وتجنب الحكم فيما لو كنت قد منحت شيكاً ولم يكن في حسابك ما يكفي.

وإن أقام المستفيد دعوى ضدك في المحكمة، أو كنت المستفيد الذي قام أحدهم بمنحك شيك وليس في حسابه ما يكفي ونظراً لمعرفته الواسعة في القوانين والأنظمة الخاصة بمثل هذه القضية ومتى يسقط الحكم في قضايا الشيكات.

أنظر أيضاً:

 

متى يسقط الحكم في قضايا الشيكات؟

من الجدير بالذكر أن سقوط الحكم ومتى يسقط الحكم في قضايا الشيكات عائد إلى نوع الشيك الذي عليه مشكلة كما ذكرنا سابقاً فيما لو كان تجاري أو جنائي، وهذا يستند بشكل أساسي إلى عمل الشخص الساحب فيما لو كان تاجر أو لا.

وقد نص القانون في المملكة العربية السعودية فيما يخص هذه الحالات بندين يحددان متى يسقط الحكم في قضايا الشيكات، وهما:

  • يسقط الحكم بعد مرور عام كامل في قضية الشيك إذا كان الشيك هو عبارة عن اتفاق بين الطرفين ومُنِح على أنه صك تجاري.
  • يسقط الحكم بعد مرور ثلاث سنوات في قضية الشيك إذا كان الشيك قد مُنِح من شخص بدون وجود رصيد في حسابه.

وعليه، فإن الإجابة على متى يسقط الحكم في قضايا الشيكات يكون بخمسة عشر سنة في حال كان تقادم الحكم الخاص بالشيك نوعه جنائي بحت، بالإضافة إلى تأكيد أن الساحب ليس تاجر وله نية في أن يقوم بمنح شيك بدون رصيد.

أقرأ أيضاً:

 

أحكام البراءة في قضايا الشيكات:

من الجدير بالذكر أن هناك بعض الحالات والقضايا الخاصة بالشيكات يتم إصدار حكم براءة وفق نظام الأوراق التجارية وهي كالتالي:

  • وجود اختلاف بين البيانات الموجودة على الشيك الذي قام المانح بكتابته والتوقيع عليه وإعطاءه للمستفيد عن البيانات المطلوبة والموجودة بشكل موثق في البنك والتي تطابق معلوماته الشخصية وحسابه لديه، كأن يقوم لكتابة رقم مختلف عن رقم حسابه، أو يقوم بكتابة اسمه بطريقة خاطئة، أو حتى كتابته لاسم المستفيد بطريقة خاطئة تمنع البنك من صرف الشيك له، وهذا ما يجعل من الضروري انتباه الشخص المستفيد من الشيك إلى صحة جميع المعلومات الموجودة في الشيك قبل القبول به وأخذه على مسؤوليته.
  • وجود اختلاف بين المبلغ المكتوب على الشيك الذي قام المانح بكتابته رقماً وكتابة والتوقيع عليه وإعطاءه للمستفيد، كأن يقوم مثلاً بكتابة رقم 10000 ريال سعودي ثم يقوم بكتابتها ألف ريال سعودي وبالأرقام هي عشرة آلاف ريال أو يقوم بكتابتها مئة ألف ريال سعودي، وعليه فإن وجود أي خطأ يمنع البنك من صرف الشيك للمستفيد، وهذا ما يجعل من الضروري انتباه المستفيد من الشيك إلى صحة جميع المعلومات الموجودة في الشيك قبل القبول به وأخذه على مسؤوليته.
  • من المهم جداً أن يكون الشيك الذي تم منحه للمستفيد من شخص مؤهل، فلا يصح صرف الشيك للمستفيد في حال كان الشخص المانح ناقص الأهلية لصغر سنه أو لمرض فيه، وذلك من باب الحرص على حقوق هؤلاء الأفراد من حالات النصب والاحتيال وعدم تعرضهم للسرقة.
  • من المهم جداً أن يكون الشيك الذي تم منحه إلى المستفيد أن يكون هذا المستفيد شخص مؤهل، فلا يصح صرف الشيك للمستفيد في حال كان شخصاً ناقص للأهلية لصغر سنه أو لمرض فيه، وذلك من باب الحرص على حقوق هؤلاء الأفراد من حالات النصب والاحتيال وعدم تعرضهم للسرقة.
  • وجود اختلاف بين التواقيع الموجودة على الشيك الذي قام المانح بكتابته وإعطاءه للمستفيد عن التواقيع المطلوبة والموجودة بشكل موثق في البنك والتي تطابق معلوماته الشخصية وحسابه لديه، وهذا ما يجعله من الضروري أن ينتبه الشخص المستفيد من الشيك إلى صحة التواقيع الموجودة في الشيك قبل القبول به وأخذه على مسؤوليته.
  • ينبغي أن تكون الصيغة التي كُتِب بها الشيك من قبل المانح إلى المستفيد هي صيغة اعتماد وليست صيغة قبول.

جميع هذه الأسباب قد تؤدي إلى احتمال وجود حكم براءة في الشيك نظراً لاحتواء القضية على أحد أحكام سقوط قضايا الشيك ومتى يسقط الحكم في قضايا الشيكات.

وفي الحقيقة، فإن هذه الحالات هي فرصة يمكن للمحامي استغلالها للحصول على حكم البراءة لموكله، والتي يكون المحكوم غافلاً عنها، وهنا تظهر أهمية استشارة محامي متخصص في قضايا الشيكات ولديه معلومات عن سقوط الحكم ومتى يسقط الحكم في قضايا الشيكات وما هي أحكام البراءة في قضايا الشيكات.

شاهد القراء أيضاً:

 

ما هي المدة التي يسقط فيها حكم الشيك؟

من الجدير بالذكر أنه وفقاً للقوانين في المملكة العربية السعودية، فإن حق المستفيد في الشيك الذي أخذه من المانح يسقط في حال مضي ثلاث سنوات ولم يقم بتقديمه وطالب به.

وعليه، ينبغي الحرص على المطالبة بقيمة الشيك قبل مضي الوقت المحدد، والأفضل أن يتم سحبه في أسرع وقت حتى إن كان هناك أي مشكلة أو خدعة فيمكن حينها اكتشافها بسرعة.

وفي حال واجهتك أي مشكلة، يمكنك الاتصال بمحامي مكتب الصفوة للمحاماة المتخصص في القضايا التجارية والمالية ولديه خبرة في هذه القضايا، بالإضافة إلى اطلاع واسع على القوانين والأنظمة الخاصة بها في المملكة العربية السعودية والإجراءات المُتَّبعة بشأنها في المحاكم.

ومن الجدير بالذكر أن الغاية الأساسية من إتباع نظام الشيكات هو خلق أسلوب جديد للمحافظة على التدفق المالي في الأسواق التجارية، بالإضافة إلى المحافظة على حقوق الأطراف المشتركة فيها وتسهيل وتسريع عمليات الدفع والتحويل المالي، والحد قدر المستطاع من عمليات الاحتيال والسرقة.

متى يكون الحكم في قضية الشيك جنحة؟

فيما يخص هذا الأمر، فإنه متوقف على صفة الشخص المانح للشيك والذي قام بكتابته والتوقيع عليه، وذلك وفقاً للمادة رقم 531 من قانون العقوبات في المملكة العربية السعودية، والتي تنص على أنه في حال كان هذا المانح تاجراً وأن الشيك الذي تم منحه كان غرضه تجارياً واستطاع إثبات ذلك فإن يعاقب بالسجن لمدة عام.

أما إذا كان المانح ليس بتاجر وأن الشيك الذي تم منحه ليس بغرض تجاري وكان يعلم مسبقاً بأن حسابه بدون رصيد ورغم ذلك قام منحه والتوقيع عليه، فيصبح فعله في هذه الحالة جنحة، ويُعاقَب عليها وفقاً للمادة 374 من القانون المدني بالسجن لمدة 15 عاماً.

وفي هذه الحالات ونظراً للعقوبة شديدة القسوة والفرق الشاسع بين العقوبتين، فإن وجود محامي متخصص في هذه القضايا يساعدك على إثبات أن الغرض من الشيك كان تجارياً بما يخفف عنك العقوبة إلى أقصى حد مهم للغاية.

لذلك لا تتردد في الاتصال بمكتب الصفوة للمحاماة واستشارة أفضل محامي تجاري متخصص في قضايا الشيكات ولديه معرفة عن متى يسقط الحكم في قضايا الشيكات والعقوبات الخاصة بها وكيفية الحصول على أخفض عقوبة.

قد يهمك:

متى يفقد الشيك صفته؟

بعد ما سبق، وبعد توضيح متى يسقط الحكم في قضايا الشيكات، فإنه من الضروري معرفة صفات الشيك والحالات التي يفقد فيها الشك صفته.

فمن الجدير بالذكر أن الشيك هو في الأساس سند مالي، ويعتبر وسيلة تحدث عبرها المعاملات والاتفاقات المالية بين المستثمرين والتجار في عالم التجارة.

ولكن لهذا المستند أو الشيك صفات يتم فقدانها، ومنه يتم فقدان مكانته القانونية باعتباره ورقة مالية مصدقة وموثقة ومعتَرف بها في العديد من الحالات، وهي كالتالي:

  1. عند وجود عدم تطابق في بيانات الشيك المكتوبة عليه مع المبلغ المستحَق منه، ومن الجدير بالذكر أن هذه الطريقة هي من أكثر الحيل شيوعاً واستخداماً لدى المحتالين في كتابة الشيكات.
  2. في حال عدم احتواء نص الشيك على أمر من المانح بالدفع من حسابه، وتعتبر مثل هذه المصطلحات (إنهم يصرفون الشيك) أو (آمل أن تدفع) من المؤشرات والعلامات المميزة له عن الأوراق المالية الأخرى.
  3. عند عدم احتواء الشيك على طابعه الأساسي، فإن هذا يؤدي إلى فقدانه لصفته حتى ولو اشتمل على جميع البيانات والمعلومات اللازمة للتحقق من صلاحيته.
  4. في حال كانت جميع البيانات صحيحة ولكنه ليس من الواضح من خلال الشيك من هو الذي قام بتوقيعه، فإن هذا يؤدي إلى فقدان الشيك لصفته.
  5. عندما تكون البيانات الموجودة في الشيك صحيحة ولكنه لا يشمل جميع البيانات التي تجعله مؤهلاً للصرف.
  6. إذا ما تم كتابة المبلغ والتوقيع ومن ثم جعل الشيك فارغاً.
  7. وجود اختلاف في تاريخ الاستحقاق وصرف الشيك كأن يكون بعد مدة زمنية رغم أن الاتفاق كان على السحب الفوري.

 

عقوبة شيك بدون رصيد في السعودية:

من الجدير بالذكر أن المملكة العربية السعودية قامت بإصدار القوانين الخاصة بمعاقبة المخالفين لقواعد الشيكات ووضعت نظام الشيكات السعودية.

وعليه فقد نصت القوانين على معاقبة من يصدر شيك بدون رصيد في المملكة العربية السعودية بالحبس لمدة لا تتجاوز ثلاث سنوات بالإضافة إلى غرامة لا تتجاوز  50 ألف ريال سعودي أو بإحدى العقوبتين في حال كان الشخص يعلم مسبقاً بأنه لا يوجد مال كافي عند منحه للشيك.

وفي حال قام الشخص بإعادة ارتكاب ذات الجريمة خلال ثلاثة سنوات مرة أخرى، فيعاقب بالسجن لمدة لا تزيد عن خمس سنوات بالإضافة إلى غرامة لا تزيد عن 100 ألف ريال سعودي.

وفي حال تم إعادة المبلغ المُتَّفق عليه وتم التنازل عن الدعوى القضائية، ففي هذه الحالات يتم إلغاء عقوبة السجن والاكتفاء بالغرامة.

غرامة إصدار شيك بدون رصيد:

قامت النيابة العامة في المملكة العربية السعودية وبناء على المرسوم الملكي م / 45 بتحديد الغرامة المالية لإصدار شيك بدون رصيد بملغ قدره 50 ألف ريال سعودي.

وعليه، يتم فرض الغرامة في هذه الحالات:

  • في حال تم إبلاغ المانح بأن المبلغ المذكور في الشيك غير كافية لتغطية المشكلة.
  • عند تحرير شيك واستخدام إحدى الطرق الملتوية بقصد منع صرف الشيك الممنوح.
  • عند تحرير شيك ومن ثم منع صرفه من خلال أمر من المانح.

في الختام، يمكننا القول أن مشكلات الشيك قد تكون مربكة للكثيرين، ولذلك نحن في مكتب الصفوة للمحاماة لدينا أفضل محامي متخصص في القضايا التجارية والشيكات، ويستطيع إرشادك إلى الإجراءات المناسبة لتحصيل حقوقك، ويعلمك متى يسقط الحكم في قضايا الشيكات.

أقرأ أيضاً:

 

المصادر والمراجع:

5/5 - 397

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *