Whatsapp
Youtube
Instagram
×

رفعت دعوى نفقة ورفع زوجي دعوى الرجوع لبيت الزوجية

آخر تحديث: 14 مارس، 2023

المقال التالي:
المقال السابق:
رفعت دعوى نفقة ورفع زوجي دعوى الرجوع لبيت الزوجية

تقول إمرأة: أرهقتني نفقة الأولاد، لذلك رفعت دعوى نفقة ورفع زوجي دعوى الرجوع لبيت الزوجية، وأنا الآن في حيرة من أمري.

لا أدري إن كنت سأعود إلى منزلي رغماً عني، أم أنني سأحصل على النفقة التي تعينني على تربية أولادي بعد أن وجدت ظلماًٍ من زوجي لا يكمن تحمله.

كيف يمكنني أن أتصرف؟ وما الطريق الذي سأصل إليه أنا وأبنائي؟

هذه معاناة إحدى السيدات اللواتي لجأن لمكتب الصفوة من أجل معرفة مصير دعواها التي رفعتها والتي رفعها زوجها

فما هو الحال الذي يمكن أن يتم الوصول إليه في موضوعنا لهذا اليوم (رفعت دعوى نفقة ورفع زوجي دعوى الرجوع لبيت الزوجية).

يمكنك الاطلاع أيضاً:

 

أولاً: رفعت دعوى نفقة ورفع زوجي دعوى الرجوع لبيت الزوجية

لقد نص قانون الأحوال الشخصية السعودي على حقوق الزوجة وكذلك الزوج، إذ أعطى لكل ذي حق حقه دون أن يظلم أحداً.

ومن الحقوق التي سنتطرق للحديث عنها تبعاً للسؤال الموجه إلينا من إحدى السيدات “رفعت دعوى نفقة ورفع زوجي دعوى الرجوع لبيت الزوجية”.

هو حق النفقة للزوجة وأيضاً مدى قدرة الزوج على إجبار زوجته بإعادتها لمنزل الزوجية.

بدايةً سنلقي الضوء على موضوع النفقة بشكلٍ بسيط، لأننا قد أفردنا له مقالات عديدة يمكنك أن تحصل على الفائدة من خلال معرفة .

إذ أنه للزوجة سواءً إن كانت في منزل الزوجية أو أنها كانت مطلقة، فالنفقة من حقها وحق أبنائها وهذا بشكل عام.

أما بحال أردنا أن نتعمق أكثر بهذا الموضوع، فسنجد بأنه بحال تركت الزوجة منزل الزوجية بإرادتها.

فليس لها أن تحصل على نفقة المتعة أو مؤخر صداقها وذلك بسبب نشوزها.

ولكن فيما يتعلق بـ نفقة الحضانة على سبيل المثال فهي لا تسقط بأي حال.

أما فيما بالشق الثاني من سؤال متابعينا رفعت دعوى نفقة ورفع زوجي دعوى الرجوع لبيت الزوجية.

فهو يتعلق بإجبار الزوج لزوجته على عودتها إلى منزل الزوجية فهذا لم يعد موجوداً تبعاً لقانون الأحوال الشخصية الجديد.

إذ أنه يستحيل التنفيذ الجبري بالنسبة للحكم الصادر في عودة الزوجة لبيت الزوجية.

وذلك بحسب نصوص شرعية تتوافق مع ما جاء به القانون عقب تعميم صادر من وزارة العدل حول الأمر.

فقد ألغت وزارة العدل من بوابتها الإلكترونية طلبات إلزام الزوجة في العودة لبيت الزوجية جبراً.

وذلك يتماشى مع ما ورد بنص المادة /75/ من نظام التنفيذ[1].

وقد جاء ذلك القرار بعد دراسة أعدتها الوزارة حول ما يرد من دعاوى مقدمة تطالب في إلزام الزوجة بعودتها إلى بيت الزوجية حسب حكم قضائي جبراً.

لتصل حينئذ بقرار حذف تصنيف هذه الدعاوى وبالتالي لم تعد متاحة على بوابة الخدمات الإلكترونية للوزارة.

تابع مايلي:

 

ثانياً: كيف يتم رفع دعوى الرجوع لبيت الزوجية؟

لقد أكدت وزارة العدل بأن خدماتها الإلكترونية عن طريق بوابة ناجز لم تعد تتضمن خدمة إثبات نشوز الزوجة.

كما وليس لـ رفع دعوى بيت الطاعة بحيث يستحيل التنفيذ الجبري.

فإذا رفعت دعوى نفقة ورفع زوجي دعوى الرجوع لبيت الزوجية لا يمكنه أن يجبرك على العودة.

إذ أن بيت الطاعة قد كان إجراء قانوني بداخل المملكة العربية السعودية يُعطي للزوج الحق بإجبار زوجته على العودة للبيت بشكل إجباري.

وإذا امتنعت الزوجة عن الرجوع لبيت الزوجية تصبح ناشزاً وتُحرَم الزوجة من حقوقها المادية مثل النفقة من منظور القانون بالمملكة العربية السعودية.

وقد كان القانون يذهب لأسوأ من ذلك كـ حرمان الزوجة من حقها بالزواج مرة أخرى بحال حدث الطلاق.

إذ أن بيت الزوجية يعتبر المكان المناسب من حيث المستوى الاقتصادي ومن حيث المستوى الاجتماعي.

فقد أوجب القانون على الزوجة أن تطيع زوجها وتلبي رغباته قدر المستطاع.

وأن تعامله بالحُسنى كما أمرها الله عز وجل ورسوله الكريم محمد عليه الصلاة والسلام

قد يهمك:

أما فيما يتعلق بأسباب رفع دعوى الرجوع لبيت الزوجية، فهي:

يوجد هناك العديد من الأسباب التي أوضحها القانون بالمملكة العربية السعودية.

إذ نص على أن خروج المرأة عن طاعة زوجها يُعد نشوزًا ليعطي الحق للزوج في باستدعائها لبيت الزوجية.

كما تختلف في اختلاف الأسر وأيضاً أسباب الخروج، إذ أنه يمكن للزوج أن يرفع دعوة قضائية على زوجته استدعاءً من أجل المكوث بداخل “بيت الزوجية”.

ولكن لا يجب أن يكون ذلك من أجل الكيد بها بحال رفعت دعوى نفقة ورفع زوجي دعوى الرجوع لبيت الزوجية من أجل دحض دعوى الزوجة.

ومن هذه الأسباب ما يلي:

  1. أن تعمل الزوجة بدون علم زوجها.
  2. عدم قيام الزوجة بكل الواجبات الدينية المطلوبة منها.
  3. أن تكون مقصرة تجاه الزوج.
  4. ورفض قرار المحكمة الخاصة في طاعة الزوج.

قد يهمك:

شروط رفع دعوى الرجوع لبيت الزوجية:

إن قانون الأحوال الشخصية في السعودية قد أعلن بعض الشروط الخاصة “ببيت الزوجية”، والتي ينبغي على الزوجة إطاعة زوجها والبقاء ضن منزل الزوجية.

فإذا رفعت دعوى نفقة ورفع زوجي دعوى الرجوع لبيت الزوجية،فإن دعواكِ سيدتي قد تبوء بالفشل.

و فيما يلي أهم وأبرز شروط بيت الزوجية:

  1. أن يكون بيت الزوجة ذات أمان وأمن للحفاظ على نفسها ومالها.
  2. أن يكون المسكن الخاص في الزوجة ما بين جيران موثوقين من أهل الزوجة ولا يقتصر على أهل الزوج فقط بحسب ما أعلنته الهيئة الاجتماعية للزوجين.
  3. وأن يكون المسكن خالي من سكن الغير لو كان الغير من أقرباء الزوج أو حتى الزوجة.
  4. أيضاً على المسكن أن يكون متأقلم بجميع نواحي الحياة والأدوات اللازمة من أجل إتمام الإقامة فيه من قبل الزوجة كالفرش ومستلزمات المنزل وأيضاً الأواني.

اقرأ أيضاً:

 

ثالثاً: امتناع الزوجة عن الرجوع لبيت الزوجية

كما أوضحنا في بداية مقالنا بحال: رفعت دعوى نفقة ورفع زوجي دعوى الرجوع لبيت الزوجية فلا يمكنه إجبارك على العودة لمنزل الزوجية.

إذ يستحيل التنفيذ الجبري للحكم الصادر على عودة الزوجة، بسبب وجود نصوص شرعية تتوافق مع ذلك.

إذ أنه وبحال نشوز الزوجة وامتناعها عن الرجوع إلى البيت الزوجية يمكن أن يتم التدخل من أجل النصح والترغيب بالعودة لبيت الزوجية.

بهدف الإصلاح كما يجب ترغيب الزوجة بالسمع والطاعة لزوجها وتذكيرها في فضل ذلك عليها.

وبحال إصرار الزوجة وعنادها وأيضاً امتناعها العودة لبيت الزوجية.

فيكون القضاء الشرعي هو الفيصل فيما بينهما وللزوج بهذه الحال أن يطلقها أو حتى يطلب فسخ النكاح بعوض.

قد يهمك:

 

رابعاً: عدم رجوع الزوجة بعد صدور حكم الرجوع

إن رفعتِ دعوى نفقة ورفع زوجي دعوى الرجوع لبيت الزوجية.

فإننا نخبرك بأن القانون يكفل حق الزوجة بأن تعترض على المطالبة بالعودة التي يتم تقديمها من الزوج ولكن بتوافر مجموعة من الشروط.

  1. إذ يجب على الزوجة أن تتقدم باعتراضها أمام محكمة الأسرة إضافة لتعيين محام أسرة من مكتب الصفوة.
    ليتمكن من اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.
  2. أيضاً ينص القانون على أنه ينبغي عليك أن تتقدمي باعتراضك خلال مدى أقصاها ثلاثين يوماً.
    من تلقي القضية التي أثارها زوجك بعد أن رفعت دعوى نفقة ورفع زوجي دعوى الرجوع لبيت.

إذ أنه وبعد إرسال الزوج لدعوى طلب العودة إلى بيت الزوجية.

يمكن للزوجة أن تتقدم باعتراض رسمي للمحكمة تبين فيه الأسباب الشرعية التي دفعتها للخروج من منزلها وخروجها عن طاعة زوجها.

ليبدأ هنا دور المحكمة بالقيام بمجموعة من الإجراءات التحقيقية التي يكون من شأنها أن تثبت أي الطرفين على حق.

وبحال أتت أسباب الزوجة أسباباً شرعية تعطيها الحق بالخروج عن طاعة زوجها.

فيتم رفض الدعوى التي قد تم تقديمها من الزوج ليبدأ الوضع باتخاذ منحى قانوني آخر.

اقرأ أيضاً:

بحال كسب الزوج الدعوى:

أما بحال كسب الزوج الدعوى، فإنه سيتم اعتبار الزوجة ناشز وقفاً للقانون والشرع.

مما يترتب عليه عدداً من العواقب فيما يتعلق بـ النفقة، وأشياء أخرى سنأتي على ذكرها في مقالات قادمة ضمن مدونة الصفوة.

إن حديثنا هذا وسؤال إحدى الزوجات لنا: رفعت دعوى نفقة ورفع زوجي دعوى الرجوع لبيت الزوجية.

يأخذنا قليلاً لما مضى، وتحديداً لعام /1979/ والقانون الذي صدر بتلك الفترة القانون رقم /44/.

إذ أنه وبحال تركت المرأة منزل زوجها ورفضت العودة إليه بحال طلب زوجها ذلك.

فقد كان بإمكان الزوج حينها أن يلجأ لـ قاضي الأحوال الشخصية ليخبره بالأمر ويطلب منه عودة زوجته.

ومنه يأمر القاضي بأن تعود ولو على يد شرطي بحال اقتضى الأمر ذلك.

بحيث تُؤخَذ المرأة لمنزل زوجها تحت الحراسة، وكان ذلك أشبه بوضع الاتهام.

وقد كان ذلك تراثاً اجتماعياً يمتد لعصور من التخلف الحضاري ولا سند له بأحكام الشريعة الإسلامية.

إذ أن الشريعة التي نصت على أحكام متجددة ومتطورة بمعاملة الزوجة التي خرجت عن طاعة زوجها أياً كان شكل معصية الطاعة.

وقد قرر فقهاء الشريعة أن الأصل في طاعة الزوجة لزوجها هو أحد آثار عقد الزواج.

وبحال خرجت عن الأصل، فمن حقه أن يطلب من الزوجة أن تدخل بطاعته، وذلك بعد أن يعطيها مهرها ويؤمن لها مسكناً مناسباً.

أما الآن، إن رفعت دعوى نفقة ورفع زوجي دعوى الرجوع لبيت الزوجية، فليس لزوجكِ أو للقاضي إجباركِ على العودة إليه.

ويكفي فقط إعلان خروجها من المنزل عن طريق محضر يطلب منها العودة.

ولابد من أن يخبر الإعلان الزوجة بأنه بحال عدم عودتها، سيتم التفريق بينها وبين زوجها.

وإخبارها بأنه بحال لم تعترض على ذلك، فهي تعد خارجة عن طاعة زوجها.

وبالتالي لن تحصل على النفقة بدءاً من التاريخ الذي تنتهِ به الفترة الزمنية المسموح بها لتقديم الاعتراض على أمر زوجها.

قد يهمك:

 

خامساً: عدد جلسات دعوى الرجوع بيت الزوجية

لا يمكن أن نجمل عدد جلسات دعوى الرجوع لبيت الزوجية بعدد معين إذ أنها تحتاج لعدد من الجلسات من أجل الفصل فيها.

قد تطول بعض الشيء إذ أن هناك وقت لاعتراض الزوجة يُعطَى من المحكمة بعد أن يرفع الزوج دعوى رجوع لمنزل الزوجية.

إلا أنه وبشكل عام دعاوى الأحوال الشخصية لا تأخذ وقتاً طويلاً لأنها تتعلق بالأسرة.

إذا رفعت دعوى نفقة ورفع زوجي دعوى الرجوع لبيت الزوجية من أجل عودتها.

فعليه أن أن يخبر المحكمة عن السبب في رغبته في استعادتها إضافة لوصف منزلهما المشترك الذي يعيشان به.

كما أن الزوج ملزم بأن بتأمين بيت الزوجية خاليا من أفراد أسرته وأن يكون مكانه بين جيران مسلمين.

وذلك من أجل ضمان الإجراءات الصحيحة إن تم استدعائهم من المحكمة لأداء الشهادة واليمين.

إضافة لذلك يكفل القانون حق الزوجة بأن تعترض على مطالبة الزوج بالعودة ولكن من خلال شروط معينة.

بحيث ينبغي على الزوجة أن تتقدم باعتراض لمحكمة الأسرة وتعيين محامي كما أوضحنا لاتخاذ الإجراءات التي تتناسب مع وضعها.

كما يجب تقديم اعتراضها خلال مدة 30 يوماً من تلقيها لإنذار الزوج.

وذلك بحال: رفعت دعوى نفقة ورفع زوجي دعوى الرجوع لبيت الزوجية والزوجة لا ترغب بالعودة.

قد يهمك:

 

خاتمة

بهذا نصل لختام مقالنا رفعت دعوى نفقة ورفع زوجي دعوى الرجوع لبيت الزوجية، والذي كان موجها لكلا الزوجين.

ليبين لهم ما جاء به القانون من أحكام تتعلق بعودة الزوجة لمنزل الزوجية وشروط المطالبة بالنفقة من قِبل الزوجة.

إضافةً للحديث عن مجموعة من النقاط التي تتفرع عن موضوعنا الأساسي وتتصل به اتصالاً وثيقاً.

إن كان لديكم أي استفسار حول ما قدمناه لكم أو بحال وجدتم أي غموض في توضيح ما سُئِلنا عنه:

(رفعت دعوى نفقة ورفع زوجي دعوى الرجوع لبيت الزوجية 2022).

يمكنكم إخبارنا من خلال ترك تعليق في نهاية المقال.

كما يمكنكم التواصل معنا بأي وقت أردتم ولأي قضية لديكم لنتولى مهمة التقاضي عنكم ونقدم لكم أفضل الاستشارات القانونية.

رقم مكتبنا الصفوة للمحاماة هو 00966595911136.

فيديو توضيحي

ستجد ضمن مدونتنا:

المراجع:

بقلم محامي في السعودية

مستشار قانوني مقيم في السعودية. مالك ومؤسس مكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية في جدة. يقدم الاستشارات والخدمات القانونية للعملاء. متخصص في مساعدة العملاء في العديد من القضايا. معرفة شاملة بالأنظمة والقوانين واللوائح السعودية وما يطرأ عليها من تغييرات.
4/5 - 519

ردان على “رفعت دعوى نفقة ورفع زوجي دعوى الرجوع لبيت الزوجية”

  1. يقول جابر:

    اذا الزوجه خرجت من بيت الزوجيه وادعت انها طردت وتم رد الدعوى لمرتين ورافضه المجيء وش الحل وفي حال بقيت في بيت أهلها ماهو وضعه النفقه

    • يقول Nowruz:

      في هذه الحالة من الأفضل أن تطرح استفسارك على محامي مختص بقضايا النفقة والزواج من مكتب الصفوة ليجيبك بدقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *